Posts

Showing posts from March, 2017

حَتَّى إِذَا بَلَغَ مَغْرِبَ الشَّمْسِ وَجَدَهَا تَغْرُبُ فِي عَيْنٍ حَمِئَةٍ وَوَجَدَ عِنْدَهَا قَوْمًا - إمام الأمة و العالمين

Image
هذه الآية ومثيلاتها الخاصة بذي القرنين والتي تخبر البشر كافة عن حقائق كونية وربانية لا يعلمها إلا أصحابها, وأصحابها هم الخلفاء بصورة خاصة ويمكن أن يصل العلم الخاص بها لغيرهم بإرادة الله ولكن تكون في للغالب للخليفة والإمام الرباني المبعوث من عند الله, وكما عهد متابعي المدونة دائماً ما أشير إلى درجة بعد الناس اليوم وفي غالبية العصور عن الإمام والإمامة والمحجة البيضاء التي تركنا عليها رسول الله والتي تشوهت واتسخت وانحرف الناس عنها على مر الزمان ويحسبون أنهم مهتدون, ودائماً ما أنبه وأحث القراء على البحث في هذا الأمر الجلل وتسخير الوقت لدراسة المواضيع المختلفة التي تتناولها المدونة وصولاً إلى دراسة الامر الوحيد والغرض الذي من أجله قامت المدونة وهو إبلاغ الناس قاطبة وأهل الأرض بمختلف ألوانهم وأشكالهم وجنسياتهم ومعتقداتهم ومستوياتهم وكل بشر عليها, وبالخصوص الأمة الإسلامية والمسلمين في مشارق الأرض ومغاربها, إبلاغهم بأن المسيح عيسى بن مريم في ميلاده الثاني موجود بينكم يدعو إلى الله لا يكل ولا يمل مستعيناً بالصبر على جهل الأمة ومتوكلاً على الله حتى يأذن الله لأمره أن يكون.
مغرب الشمس  هذه الآية …

خيرات البشرية الممنوعة والمسكوت عنها | أرض الله المغتصبة - نيكولا تسلا

Image
قد يستغرب البعض الروابط الغريبة في العنوان وبالاخص نيكولا تسلا "فالمتابعين للمدونة يعلمون أنها لله وبالله وبشارة وإنذار باتباع الحق وقول الله والبعد عن الهوى في أمر الله", لكن لا غرابة واقرأ الموضوع وتاكد أنك لن تخزل, أما بالنسبة لنيكولا تسلا فالكل يعلم من هو ولكن الكثير لا يعلم عمق أثره وإرثه, والامكانيات التي كان من المؤكد أن ترتقي البشرية إليها بسببه, وأقول للمغالط ومن يحسب أنه متدين والذي يستغرب أن أقول هكذا كلام عن عالم وليس عن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم, لا تخلط الأمور واعلم أن كل من في الأرض من بشر عباداً لله وان كانوا لا يعلمون وهم سائرين بروح الله وإن كانوا لا يفقهون ومردهم إلى الله لحسابهم هو الملك بيده الجبروت وان كانوا في الدنيا هم من يحاسبون ويبطشون, لذلك لا تتعالى على خلق الله ولا تحكم بما ليس لك به علم ولا تجاري الجهال في هذا الزمان ومن يحسب أنه أفضل من الخلق لأنه يشهد الشهادتين, واعلم أن الشهادتين في أصلهما مربوطتين بإمام الزمان وأكاد أجزم أن أهل الأرض اليوم في بعدهم عن الإمامة كبعد الشمس عن الأرض, وإن كل مُدعي الإمامة الربانية اليوم مخلوعين ومجردين م…