Posts

Showing posts with the label أدخل الى هذا الموقع

وَكُنتُ عَلَيْهِمْ شَهِيدًا مَّا دُمْتُ فِيهِمْ ۖ فَلَمَّا تَوَفَّيْتَنِي كُنتَ أَنتَ الرَّقِيبَ عَلَيْهِمْ | ونذرهم في طغيانهم يعمهون.

Image
الكثرة لا تعني الصحة بالعالم ثمانية مليار نسمة ... منهم الوثنيون والملاحدة اللادينيون و النصارى واليهود والمسلون وغيرهم من العقائد وطرق الحياة... { وَأَنْذِرْ بِهِ الَّذِينَ يَخَافُونَ أَنْ يُحْشَرُوا إِلَى رَبِّهِمْ لَيْسَ لَهُمْ مِنْ دُونِهِ وَلِيٌّ وَلَا شَفِيعٌ لَعَلَّهُمْ يَتَّقُونَ * وَلَا تَطْرُدِ الَّذِينَ يَدْعُونَ رَبَّهُمْ بِالْغَدَاةِ وَالْعَشِيِّ يُرِيدُونَ وَجْهَهُ مَا عَلَيْكَ مِنْ حِسَابِهِمْ مِنْ شَيْءٍ وَمَا مِنْ حِسَابِكَ عَلَيْهِمْ مِنْ شَيْءٍ فَتَطْرُدَهُمْ فَتَكُونَ مِنَ الظَّالِمِينَ * وَكَذَلِكَ فَتَنَّا بَعْضَهُمْ بِبَعْضٍ لِيَقُولُوا أَهَؤُلَاءِ مَنَّ اللَّهُ عَلَيْهِمْ مِنْ بَيْنِنَا أَلَيْسَ اللَّهُ بِأَعْلَمَ بِالشَّاكِرِينَ * وَإِذَا جَاءَكَ الَّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِآيَاتِنَا فَقُلْ سَلَامٌ عَلَيْكُمْ كَتَبَ رَبُّكُمْ عَلَى نَفْسِهِ الرَّحْمَةَ أَنَّهُ مَنْ عَمِلَ مِنْكُمْ سُوءًا بِجَهَالَةٍ ثُمَّ تَابَ مِنْ بَعْدِهِ وَأَصْلَحَ فَأَنَّهُ غَفُورٌ رَحِيمٌ * وَكَذَلِكَ نُفَصِّلُ الْآيَاتِ وَلِتَسْتَبِينَ …

دعوا عيسى عليه السلام يَمُتْ ليحيا الإسلام | مقال ممتاز بطلان العقيدة في عيسى اليوم

Image
تركتكم على المحجة البيضاء... لقد تلوثت المحجة لدرجة أصبح من "شبه" المستحيل الإهتداء بها وأصبح لونها ما بين السواد والرماد, ومع تلوثها تفرق الإمم واحتكم الناس لحكم الجاهلية وابتعدوا عن الحق وناصروا الباطل واتخذوا دينهم شيعاً وفرق ضلالية كلها ما لم يكن لها إمام مبعوث  ومكلف من عند الله لا من نفسه أو من الناس. فكنتيجة ضعفت الأمم وهزلت الهمم وتمكن الشيطان من الناس واتبعوه اشد الاتباع والحرص وفي نفس الوقت مع وجود علماء الضلالة وشياطين السلطان قوّلبوا دين الله تعالى وفصّلوه على مقاسات معينة وعلى أشكال ودي ظاين يناسب فكرهم القاصر وفكر مُسيريهم "والناس على دين ملوكها" ومع الاتباع الاعمى والإمعية وجبروت وقوة التأثير التي يمتلكها البعض "فالكثير صار لا يستمع إلا لجهة معينة وفكره شُكل على أيدي أناس يحسبونهم علماء وعارفين بالله" وبذلك ومع مرور الزمن خرطت وشُكلت الثقافات والمعتقدات والمسلمات فأمسى الإسلام الحق غريباً وكثرت الفرق وضاع وسط الفوضى الكثير والفرق مع كثرتها إلا انها مواطئة لبعضها في القصور وكل يحسب أنه على الهدى إلى أن يتوفاه الله فيعلم الحق. 
أحد أفسد العقائد…

على كل شخص أن يدخل هذا الرابط| ووالله لن تندم إذا انت شخص عاقل وتحب الله ومنطقي.... تابع

بسلم الله الرحمن الرحيمعلى كل شخص أن يدخل هذا الرابط ووالله لن تندم وأخص إذا انت شخص عاقل وتحب الله ومنطقي.... تابع لن أقول شئ فقط أدخل الى هذا الموقع وافتح عقلك وقلبك واقرأ ...
لكي تفهم ما يحدث في العالم والى اين... هناhttp://www.almseeh.webs.com/
وإذا هنالك أي شيء اكتب.. ورجاء كن عاقل ومحترم..