Posts

Showing posts with the label ثم تغزون الدجال فيفتحه الله عليكم

من أعظم أحداث التاريخ هنيئاً لمن قرأها | أهل المغرب تغزون جزيرة العرب فيفتحها تغزون الدجال.

Image
نبدأ بالقول كتابات المدونة خاصة بشخصنا وليست لصاحب الدعوة وهو المسيح"إن كنت تعلم بذلك" وهو لا يتناول القضايا بهذه الكيفية ولا بنمط التفكير الذي نحن عليه وهو أعلى وأجل وإن كنت لم تسمع به فهو المسيح عيسى بن مريم في ميلاده الثاني سليمان أبو القاسم موسى عليه السلام, نعلم أن ما نقول جنوني لدى الكثير لكن هو الحق... لذلك نكرر لسنا صاحب الدعوة. نعود إلى ما بدأنا به ونقول في هذه التدوينة "نسلط الضوء جملة مبتذلة لا تناسبنا" نستبدلها نبين للناس أحد أعظم الوقائع منذ بزوغ الإسلام والتي ترتب عليها سلسلة أكبر من الأحداث لا يزال العالم الإسلامي يعيشها لكن لا يعلم أين بدأت وهل كانت صحيحة المنبت " هذه السطور هنيئاً لمن قرأها لكن إعلم أنها حسب رؤيتنا ولا يُسقط على الدعوة".
 إقتباس                                                                     *** عن نافع بن عتبة قال : كنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في غزاة، فأتى النبي صلى الله عليه وسلم قوم من قبل المغرب عليهم ثياب الصوف فواقفوه عند أكمة، فإنهم لقيام ورسول الله صلى الله عليه وسلم قاعد. قال : فقالت لي نفسي ائتهم فق…

تغزون الروم ثم تغزون الدجال فيفتحه الله عليكم | رواه مسلم يا أهل المغرب

Image
ما دلالات تغزون الروم فيفتحها الله عليكم | ثم تغزون الدجال فيفتحه الله عليكم | ومن أهل المغرب قال تعالى: " وعد الله الزين أمنوا منكم وعملوا الصالحات ليستخلفنهم في الأرض كما استخلف الذين من قبلهم ويمكنن لهم دينهم الذي إرتضى لهم وليبدلنهم من بعد خوفهم أمنا يعبدوني لا يشركون بي شيئا ومن يكفر بعد ذلك فأولئك هم الفاسقون " صدق الله العظيم. الفصل الاول حديث رقم "1": سألت نافع بن عتبة بن أبي وقاص قلت: هل سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يذكر الدجال؟ قال: أتيت رسول الله صلى الله عله وسلم وعنده ناس من أهل المغرب أتوه ليسلموا عليه وفليهم الصوف فلما دوت منه سمعته يقول:" تغزون جزيرة العرب فيفتحها الله عليكم. ثم تغزون فارس فيفتحها الله عليكم تغزون الروم فيفتحها الله عليكم. ثم تغزون الروم فيفتحها الله عليكم ثم تغزون الدجال فيفتحه الله عليكم" مسلم في صحيحه وابن جبان أقول: سياق هذا الحديث هو جوهر هذه النشرة الخاتمة والأخيرة من كتاباتي " سلسلة منشورات المسيح المهدي المحمدي الخاتم شخصي سليمان أبو القاسم موسى.  لأهل الغرب " بالموقع الجغرافي لمكان نزول الحيديث&quo…