Posts

Showing posts with the label سليمان أبو القاسم موسى

حَتَّى إِذَا بَلَغَ مَغْرِبَ الشَّمْسِ وَجَدَهَا تَغْرُبُ فِي عَيْنٍ حَمِئَةٍ وَوَجَدَ عِنْدَهَا قَوْمًا - إمام الأمة و العالمين

Image
هذه الآية ومثيلاتها الخاصة بذي القرنين والتي تخبر البشر كافة عن حقائق كونية وربانية لا يعلمها إلا أصحابها, وأصحابها هم الخلفاء بصورة خاصة ويمكن أن يصل العلم الخاص بها لغيرهم بإرادة الله ولكن تكون في للغالب للخليفة والإمام الرباني المبعوث من عند الله, وكما عهد متابعي المدونة دائماً ما أشير إلى درجة بعد الناس اليوم وفي غالبية العصور عن الإمام والإمامة والمحجة البيضاء التي تركنا عليها رسول الله والتي تشوهت واتسخت وانحرف الناس عنها على مر الزمان ويحسبون أنهم مهتدون, ودائماً ما أنبه وأحث القراء على البحث في هذا الأمر الجلل وتسخير الوقت لدراسة المواضيع المختلفة التي تتناولها المدونة وصولاً إلى دراسة الامر الوحيد والغرض الذي من أجله قامت المدونة وهو إبلاغ الناس قاطبة وأهل الأرض بمختلف ألوانهم وأشكالهم وجنسياتهم ومعتقداتهم ومستوياتهم وكل بشر عليها, وبالخصوص الأمة الإسلامية والمسلمين في مشارق الأرض ومغاربها, إبلاغهم بأن المسيح عيسى بن مريم في ميلاده الثاني موجود بينكم يدعو إلى الله لا يكل ولا يمل مستعيناً بالصبر على جهل الأمة ومتوكلاً على الله حتى يأذن الله لأمره أن يكون.
مغرب الشمس  هذه الآية …

sitemap|المسيح المهدي بالسودان | ظهر المسيح في ميلاده الثاني باسم سليمان

Image
إن لم تستطع الوقوف مع الحق فلا تصفق للباطل وقل الله أعلم
 رسالة وخبر لمن يهمه الأمر  إذا كنت تؤمن بالله واليوم الآخر فاقرأ ما بالمواقع أدناه...

ظهر سليمان أبو القاسم موسى المسيح المهدي في ميلاده الثاني بالسودان اليوم, مهديا إماما عدلا هو الدابة المكلمة للناس والشمس الخارجة من المغرب وذو القرنين والقحطاني واليماني وذو السويقتين هادم الكعبة وهو المخلص المنتظر عند كل الديانات والمعتقدات والبشر أجمع ومصحح الدين والعقائد الباطلة والفهم الأعوج.. زيارة الموقع
 الميلاد الثاني للمسيح عيسى بن مريم أمر حق وحقيقة على غير رؤى الكثير من العلماء والمثقفين والمفكرين.. والكثير من من يتبعهم... تم المبعث الثاني للمسيح عليه السلام بدين الإسلام مهديأ لا نبياُ, وهو الآن موجود بالسودان ومنذ 36 سنة وهو يدعوا للإيمان به, ويرسل كتبه لعدد كبير من العلماء ويناظر العلماء والمفكرين ومنهم هيئة علماء السودان وغيرهم الشيوخ وعلماء السلطان اليوم, وهو مكلم الناس وذو القرنين والقحطاني والدابة وعيسى كلهم مترادفات لخاتم المهديين والقطب الأكبر يبدأ من السودان ويسير إلى بقية العالم فعيسى مخلص ومحل للعدل الرباني في …