“إذا خرجت السودان طلبت العرب ينكشفون، حتى ينزلوا ببطن الأرض... الأردن” | السودان و هرمجدون

السودان بقيادة المسيح "السر الرباني"

أورد صاحب (عقد الدرر في علامات المهدي المنتظر) قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “إذا خرجت السودان طلبت العرب ينكشفون، حتى ينزلوا ببطن الأرض أو قال ببطن الأردن” عقد الدرر حديث رقم148.
خاتم سليمان و هيكل سليمان
المسيح في الميلادين "ذو القرنين"
 
نذكر أحد الأحاديث الذي يشكل محوراً في أحداث آخر الزمان وأصبح معلوم أن آخر الزمان مرتبط بالسودان وذلك لخروج قائم آل محمد وخاتم المهديين المسيح عيسى بن مريم في ميلاده الثاني منه, ونعلم أن الأمر جلل ولكن ليس بالهوى وإنما بكلام الله وسنة رسوله وبوحي من الله وإرادة ربانية حفظت هذا الأمر منذ بدأ الخليقة لكي يتجلى في السودان ويكون التابوت تحت شجرة الجوغان "هو المسيح عيسى بن مريم في مناطق الغرب المليئة بشجر الجوغان وليس كما يعتقد اليهود" الروح إبن الإنسان وبطبيعة الحال هيكل سليمان ليس كما يعتقد اليهود وغيرهم وأن خاتم سليمان كذلك وأيضا الخاتم الذي تسم به الدابة الناس ليس كما تعتقدون وكما نردد دائماً على عكس ما وصل إليه الناس من قناعة بأنهم يعرفون ويعلمون ولهم بسطة في خلق الله وأنهم غالبين على أمرهم وتراهم يجادلون ويصدون عن ما هو أعلى من أن أي شيء مر بهم طوال حيواتهم الفارغة من أي نوع من المعرفة بالله ومع إدعائهم عكس ذلك, فلذلك نقول لك ولكل من يقرأ لا تستهن بالله وتضع نفسك في مواجهة لا خاسر فيها إلا أنت وكل من يعرض ويكذب وكل من كان له مقدار ذرة من التقوى أو الإيمان بالله سيبحث ويتحقق فيما نقول ونعلم أن ما أقلهم من قد يتغلب على شيطانه ويبحث في هذا الأمر وليعلم الناس أن هذا هو الحق فإن لم تستطع الوقوف معه لا تصفق للباطل.

أما بالنسبة للحديث في العنوان فنعلم أن ما عاد يهتم الناس من قائل تلك الكلمات وإنما مبلغ همهم الجري وراء الدنيا وهمهما, ولقد أوجد لهم العلماء حجج كثيرة للإختباء وراءها وما أسوءها من حجج, وفي النهاية لن يضر الله شيئاً ما تفعلون فأمر الله قائم بكم أو بدونكم وإنما ما نقول هو بشارة لمن كان يبحث عن الحق وطامة كبرى على من يبحث عن إرضاء هواه وشيطانه, ونعلم أن العقول قد غابت والعلم رفع وينتظر الجهلة أن يستيقظوا ليجدوا القرآن أوراق بيضاء أو في يوم يظهر رجل يحمل جنتين وبحرين يسير في الخلق راكباً حماره ذو السبعين زارع ذو اللون الأحمر والأعور الأعرج المكتوب على جبهته كافر, ومن بعد لن يتعرف عليه الناس فيا خيبة رسول الله في أمته آخر الزمان. وملحوظة أخيرة ما نقول هو الحق من عند الله وكائن لا محال.

إقتباس من أحد كتب المسيح

عن جابر بن سمرة قال سألت نافع بن عقبة بن أبي وقاص قلت حدثني : هل سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يذكر الدجال؟. فقال: أتيت رسول الله صلى الله عليه وسلم وعنده طائفة من أهل المغرب أتوه يسلموا عليه وعليهم الصوف، فلما دنوت منه سمعته يقول: “ تغزون جزيرة العرب فيفتحها الله عليكم ثم تغزون فارس فيفتحها الله عليكم ثم تغزون الروم فيفتحها الله عليكم ثم تغزون الدجال فيفتحها الله عليكم”أخرجه ابن حبان 8/6637.

 وبما أن المخاطبين من أهل المغرب لم يغزوا جزيرة العرب، وأن الدجال لم يظهر في ذلك الحين، فإن المقصود ذراريهم من بعدهم، مثل قوله تعالى لليهود في زمن رسول الله صلى الله عليه وسلم: “ فَلِمَ تَقْتُلُونَ أَنْبِيَاءَ اللَّهِ مِنْ قَبْلُ “ البقرة الآية91. خلف ذلك السلف هم أهل السودان اليوم وأنصار المهدي في القرن الماضي، وأنصار خليفته عيسى ابن مريم في الحاضر، فهم الذين يغزو بهم جزيرة العرب.

أورد صاحب (عقد الدرر في علامات المهدي المنتظر) قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “إذا خرجت السودان طلبت العرب ينكشفون، حتى ينزلوا ببطن الأرض أو قال ببطن الأردن” عقد الدرر حديث رقم148.

كما قال صلى الله عليه وسلم: “لم يسلط على قتل الدجال إلا عيسى ابن مريم”رواه ابوداوود.

وأن عيسى يجيئ من قبل المغرب عندما يقتل الدجال، قال صلى الله عليه وسلم:” ثم يجئ عيسى ابن مريم من قبل المغرب مصدقاً بمحمد وعلى ملته فيقتل الدجال ثم إنما هو قيام الساعة”أخرجه احمد.

فهو إذن صاحب المغرب الوارد فى الأثر الآتي:

عن عمار بن ياسر قال:” فيلتقي جنودهما بقرقيسياء على النهر فيكون قتال عظيم ويسير صاحب المغرب فيقتل الدجال” كنز العمال ج11/31497.

وورد في الكتاب المقدس:(أن شعب كوش الذى تشق الأنهار أرضه((سودان وادي النيل)) يثير الرعب فى العالم ويعتلي جبل صهيون):

قال عبد الله الطيب مونه في كتابه(بداية النهاية حمي الهرمجدون) ص 61-62. فصل(ما جاء في سفر أشعياء عن السودان(كوش)):(نجد أن سفر أشعياء تحدث عن السودان وأنهار السودان، وعن الأمة السودانية ووصفها بالقوة والشدة والدوس وبأنها مَخُوَفةٌ، وذلك قبل أكثر من أربعة آلاف عام فلنقرأ ما جاء في السفر:(يا أرض خفيف الأجنحة التي عبر أنهار كوش المرسلة رسلاً في البحر وفي قوارب من البردي على وجه المياه. أذهبوا أيها الرسل السريعون إلى أمة طويلة جرداء إلى شعب مَخُوفٍ منذ كان فصاعداً أُمةُ قوةٍ وشدةٍ ودَوْسٍ قد خرقت الأنهار أرضها. يا جميع سكان المسكونة وقاطني الارض،عندما ترتفع الراية على الجبال تنظرون، وعندما يضرب البوق تسمعون، لأنه هكذا قال لى الرب، أنى أهدأ وانظر في مسكني كالحر الصافي على البقل. كغيم الندى في حر الحصاد. فإنه قبل الحصاد. عند تمام الزهر وعندما يصير الزهر حِصْرِماً نضجاً، يقطع القضبان بالمناجل ويزرع الأفنان ويطرها. تترك معاً لجوارح الجبال ولوحوش الأرض، فتصًّيف عليها الجوارح وتشتهى عليها وحوش الأرض. في ذلك اليوم تُقدَّم هدية لرب الجنود من شعب طويل أجرد وشعب مُخوف منذ كان فصاعداً، من أمة ذات قوة وشدة ودوس، قد خرقت الأنهار أرضها، إلى موضع إسم رب الجنود جبل صهيون) سفر أشعياء عن السودان(كوش) الأصحاح:18.

الشـرح والتحليل:

(خفيف الأجنحة) صفة لعيسى ابن مريم لأنه خفيف اليدين أي(دقيق الذراعين والساعدين) كما جاء في قوله تعالى لموسى عليه السلام: "... وَاضْمُمْ إِلَيْكَ جَنَاحَكَ مِنَ الرَّهْبِ..." القصص الآية32. (جناحك) تعني يدك، وذكرت النبوة عمل عيسى بالزراعة(.. يقطع القضبان بالمناجل ويزرع الأفنان ويطرحها..) وهو شرح لقوله صلى الله عليه وسلم:"يخرج رجل من وراء النهر يقال له الحارث بن حراث على مقدمته رجل يقال له منصور يوطئ أو يمكن لآل محمد صلى الله عليه وسلم وعليهم كما مكنت قريش للنبي صلى الله عليه وسلم وجبت على كل مؤمن نصرته أو قال إعانته" أخرجه ابوداؤود. النهر الوارد هو نهر النيل فى سودان كوش. والنبوة تدل على أن عيسى إبن مريم هو خفيف الأجنحة الكوشي أي (من السودان) ويقود السودانيين في المعركة الفاصلة التي تعرف عند أهل الكتاب بـ(هرمجدون) وبعد القضاء على اليهود بقتل الدجال يتحرك النصارى وهم يأجوج ومأجوج للإلتفاف على المسلمين، وجاء وصفهم في السنة قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " ثم يسيرون حتى يصلوا إلى جبل الخمر وهو جبل بيت المقدس" رواه مسلم.

وجبل القدس هو جبل صهيون الذي يحتله عيسى ابن مريم وبالجيوش السودانية والجيوش المنضمة إليهم من أنحاء الجزيرة العربية والشام، إلا أن الله يهلكهم بالدعاء لأنه لا طاقة لأحد بقتالهم. قال صلى الله عليه وسلم: " فبينما هو كذلك إذ أوحى الله تعالى إلى عيسى أني قد أخرجت عباداً لي لا يدان لأحد بقتالهم فحرز عبادي إلى الطور، فيبعث الله يأجوج ومأجوج وهم من كل حدب ينسلون... فيرغب نبي الله عيسى وأصحابه إلى الله فيرسل الله عليهم النغف في رقابهم فيصبحون فرسى كموت نفس واحدة... " رواه مسلم.عن النواس بن سمعان. وأن عيسى ابن مريم يخرج من السودان بالميلاد الجديد خلافاً لما عليه عقيدة العلماء.
إنتهى



وما أكثر العبر وأقل المعتبرين

إذا خرجت السودان طلبت العرب ينكشفون، حتى ينزلوا ببطن الأرض... الأردن” | السودان و هرمجدون

ظهر [ذو السويقتين] هَـادِمِ الـكَـعْـبَـةِ الرجل الأسود من الحبشة ومخرج كنوزها | من السودان وباسم سليمان


وَكُنتُ عَلَيْهِمْ شَهِيدًا مَّا دُمْتُ فِيهِمْ ۖ فَلَمَّا تَوَفَّيْتَنِي كُنتَ أَنتَ الرَّقِيبَ عَلَيْهِمْ | ونذرهم في طغيانهم يعمهون.



سلسلة منشورات المسيح المهدي المحمدي





Taking a live is getting easier and popular - You Have No Right

 Yesterday Day I Saw Tow Little Boys Playing With Silk Cars | Children View The World Better

 سلسلة منشورات المسيح المهدي المحمدي

مواضيع قد تهمك

  للتواصل المراسلة على الإيميل greatzone0@gmail.com 
 أو زيارة المدونة  

شتان ما بين كتاباتي وكتابات المسيح | فقط إقرأ ولا يكلف الله نفساً إلا وسعها


مشكلة الناس اليوم أنهم لايفكرون - رفع العلم | وإن فكروا يفكرون فيما هو قصير المدى

بألسن متعددة نُخبر بمبعث المسيح بميلاد جديد| الهوسا والأمازيغية الهندية والفارسية

 Yesterday Day I Saw Tow Little Boys Playing With Silk Cars | Children View The World Better

كثُر ادعاء المهدوية ولا يمكن ان يكون بناءا على رؤى منامية | كثرة الرؤى إشارة بينة أن هذا زمان خروجه

The News Of The Return Of Jesus Christ | The Savior Is Back In Sudan - The Second Coming

   Jesus The Savior Is Back In Sudan - The Second Coming


jesus  

 قناة العربية تتحدث عن كثرة حالات الجزب وادعاءات المهدي المنتظر
 أو مجموعة الفيسبوك 
موضوع آخر الريس انت الريس  سلمها لعيسى  | السر وراء هتافات المؤتمر الوطني السودان وعيسى 
 مواضيع مهمة

معنى العقل عند اهل البيت عليهم السلام 

فصل: رفع العلم وقبضه وظهور الجهل والفتن في آخر الزمان:|نداء الإيمان
 الكتب - صحيح مسلم - كتاب العلم - باب رفع العلم وقبضه وظهور الجهل والفتن في آخر الزمان- الجزء رقم4
  (1) ‏مركز الاسلام الاصيل للثقافة والاعلام‏ - ‏اليوميات‏: العقل 
22 آية في وجوب إعمال العقل و ذم من لا يعمل عقله !! - منتديات المنزهون من أهل الحديث
كتابات رائعة للأحمدية في وفاة عيسى عليه السلام
 موقع الأكلوة وعلامات الساعة 
  The Strangest Secret

صفة وجود ياجوج وماجوج من القرآن هل هم كما نتصور "مقفولين أو تحت الأرض"؟ أم لا؟ وهل هناك مبرر لهذا الاعتقاد وداعم؟

بعض الأحاديث والمعلومات عن العلماء لكي لا تتبعوهم من غير فهم فقط لانهم.. "صفة الإمعة"

حـسن الـنوايا واتباعنا... لا يكفي لكي نكون على الفهم الصحيح وا

هل الدجال كما يتصوره الكثيرين "إنسان أعور يحمل جنتين يحي ويميت وينزل المطر" أم هنالك حقيقة مختلفة ...

من المواضيع شائعة الفهم الخاطئ كيفية نزول عيسي ع ومكان وزمن مجيئه, وعلاقته بالمغرب

هل التجديد في فهم القرآن والسنة مقبول ولا كل محدثة بدعة وهو حصر على السلف

غاية التكليف أن تبلغ بالنفس عزرها من البذل والإخلاص ولا يكلف الله نفساً إلا وسعها