تغزون جزيرة العرب وفارس والدجال فيفتحها الله| أحداث قادمة بقيادة المسيح اليوم

نعلم أن ما نقول أمر جلل قرُب أوانه ومن جهة تجهلونها أم؟ -> Sitemap خريطة المواضيع كاملةأوزُر الصفحة الرئيسية

من أعظم أحداث التاريخ | أهل المغرب تغزون جزيرة العرب فيفتحها تغزون الدجال

قالها رسول الله مطلع فجر الإسلام والحديث كاملاً أدناه " تغزون جزيرة العرب فيفتحها الله عليكم وتغزون فارس فيفتحها الله وتغزون الروم وتغزون الدجال فيفتحه الله عليكم", كما يحب أن يسميها الناس نبوءة آخر الزمان أو الأسامي الرنانة مثل خراب فارس آخر الزمان أو هلاك جزيرة العرب آخر الزمان وبكل تأكيد المتابع للساحة السياسية ولأحداث العالم اليوم 2018 وقبلها بعقود يرى بكل وضوح تجليات الحديث وتطورات الأحداث حتى أصبح لا شك في أن هذه - جزيرة العرب وفارس والروم والدجال- بالتحديد هي الرؤوس التي يجب قطعها وهي محور الأحداث على مر العقود الأخيرة وليعلم الناس أن الحديث من رسول الله لا من تأليفنا ولا شخص المدعي للعيسوية "وهو على حق" فرجاء من الناس لا تجعلوا أنفسكم في مواجهة النصوص وأكمل إلى نهاية الموضوع فهو متشعب.
 ورسول الله في الحديث مخاطباً أهل المغرب -المغرب جغرافياً لمكان الحديث أي غرب جزيرة العرب- والمقصد بالتحديد -السودان وأقرأ لتتبين- وفي آخر الزمان بقيادة المسيح عليه السلام من بعد نزوله فيهم, لأنه "لم يسلط على قتل الدجال إلا عيسى" وأيضاً ذِكر الدجال بلا شك يعني إرتباط أهل المغرب -السودان- بآخر الزمان وأحداثه المتشابهة والمظلمة بوجود الدجال وتمكنه من خلق الله وجهل المسلمين ورجوعهم لما أشد من الجاهلية الأولى, وهي أشد لتوافر كل سبل المعرفة لديهم ومع ذلك يفضلون الضلال و منغمسين في جنان الدجال ويتأولون الحق ويحسبون أنهم مهتدون.

  نبدأ بالقول كتابات المدونة خاصة بشخصنا وليست لصاحب الدعوة وهو المسيح عليه السلام في الميلاد الآخر "إن كنت لا تعلم بذلك" أو بإمكان حديثي العهد بالأمر إطلاق لفظ "مُدعي العيسوية كما سمته صحيفة الدار وغيرها" وهو لا يتناول القضايا بهذه الكيفية ولا بنمط التفكير الذي نحن عليه وهو أعلى وأجل وإن كنت لم تسمع الخبر فهو المسيح عيسى بن مريم في ميلاده الثاني سليمان أبو القاسم موسى عليه السلام, نعلم أن ما نقول جنوني لدى الكثير لكن هو الحق... لذلك نكرر لسنا صاحب الدعوة.

هرمجدون المسيح المهدي ذو السويقتين

سؤال يستحق التأمل حال العالم اليوم إلى أين وإلى متى

نعود إلى ما بدأنا به ونقول في هذه التدوينة "نسلط الضوء جملة مبتذلة لا تناسبنا" نستبدلها نبين للناس أحد أعظم الوقائع منذ بزوغ الإسلام والتي ترتب عليها سلسلة أكبر من الأحداث لا يزال العالم الإسلامي يعيشها لكن لا يعلم أغلبهم أين بدأت وهل كانت صحيحة المنبت " هذه السطور هنيئاً لمن قرأها لكن إعلم أنها حق في أن المقصد منها هذه الدعوة -أمر المسيح فلا يغزو الدجال إلا المسيح ولا يهد الكعبة إلا ذو السويقتين وهو ذات المسيح غازي جزيرة العرب وبسبب الحديث عن أهل المغرب ظنه الناس -المغرب العربي- فكان تأثير ذلك كبيراً على الأمة الإسلامية ولكن نكرر المقصد السودان بقيادة عيسى بن مريم في ميلاده الآخر باسم سليمان ونعلم أن هذا كثير لتستوعبه عقول الناس لذلك نكرر إقرأوا وتمهدوا ولا تعجلوا الحكم, فهذا أمر جلل وخيار لكل شخص نهايته إما الجنة أو النار ونذكر لا سخرية في مثل هذا وقل الله أعلم وإن لم تستطع الوقوف مع الحق فلا تصفق للباطل".

قال رسول الله يأتي زمان على امتي لا يبقى من الإسلام إلا اسمه ولا من القرآن إلا رسمه وهمهم بطونهم وقبلهم نسائهم ودينهم دراهمهم السنه فيه بدعه والبدعه فيهم سنه لا يعبدون الله إلا في شهر رمضان فإذا فعلو ذلك ابتلاهم الله بالسنون قالو وما السنون يا رسول الله قال جوور الحكام وغلو المؤونه ويحبس الله عنهم المطر في اوانه وينزل في غير أوانه. لا يرضى الناس شاكلة هذا الحديث ودائماً يرمونه على المستقبل وبكل تأكيد يتمسك كل شخص بقشة الغريق ليبعدوا الحديث عنهم.
 إقتباس  
                                                                  ***
عن نافع بن عتبة قال : كنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في غزاة، فأتى النبي صلى الله عليه وسلم قوم من قبل المغرب عليهم ثياب الصوف فواقفوه عند أكمة، فإنهم لقيام ورسول الله صلى الله عليه وسلم قاعد. قال : فقالت لي نفسي ائتهم فقم بينهم وبينه لا يغتالونه! قال : ثم قلت : لعله نَجِيٌّ معهم! فأتيتهم، فقمت بينهم وبينه. قال فحفظت منه أربع كلمات أعدهن في يدي، قال : "تغزون جزيرة العرب فيفتحها الله، ثم فارس فيفتحها الله، ثم تغزون الروم فيفتحها الله، ثم تغزون الدجال فيفتحه الله" أخرج الإمام مسلم في صحيحه.
                                                                ***
 قال: ''حدثنا يحيى بن يحيى، أخبرنا هشيم، عن داود بن أبي هند، عن أبي هند، عن أبي عثمان، عن سعد بن أبي وقاص، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ''لايزال أهل الغرب ظاهرين على الحق حتى تقوم الساعة''.
عن سعد بن أبي وقاص قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "لا يزال أهل المغرب ظاهرين على الحق حتى تقوم الساعة"

حديث و الله يفتح الشهية و يثير الاعتزاز و الثقة بالنفس لو يتم تقديره حق قدره وو ضعه في منزلته الصحيحة
حديث وزنه من ذهب لاهل المغرب العربي يحسدنا عليه الصديق قبل العدو حديث مفتاح للتفاؤل و استمرار الامل
بلسم اليأس و الانهزامية دافع و محفز للعمل و الجدية

صحيح كنت احسد اهل اليمن عندما قال فيهم رسول الله الايمان يماني و الحكمة يمانية
كنت احسد اهل الشام عندما قال فيهم اهل الشام سيبقو ظاهرين على الحق الى قيام الساعة
هاته المكرمات النبوية دفعتني للتساؤل و هو من حقي و ماذا عن شعوب المغرب العربي الذين انتمي اليهم؟ هل هم من الصنف الثاني في المسلمين؟
حاشا رسول الله الذي قال لافرق بين عجمي او اعرابي الا بالتقوى

ضللت ابحث في كتب الحديث عن أثارة او إشارة ما الى اهل المغرب حتى وجدت هاذا الحديث الصحيح و المرفوع عن النبي صلى الله عليه و سلم بسند قوي.

لنبدا في اطلالة على كنزنا الثمين
كنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في غزاة، فأتى النبي صلى الله عليه وسلم قوم من قبل المغرب عليهم ثياب الصوف فواقفوه عند أكمة، فإنهم لقيام ورسول الله صلى الله عليه وسلم قاعد

اولا قال الراوي قوم من قبل المغرب و المعروف ان المغرب كل ما غربت عليه الشمس بالنسبة الى جزيرة العرب و كما تعلمون حينها لم يكن قد دخل الاسلام بعد الى المغرب العربي
يمكن لقائل ان يقول ان مصر توجد غرب الجزيرة ارد على ذلك ان مصر كانت تسمى باسمها وان الشارحين للحديث لم يتطرقوا الى مصر كما كان المصريين انذاك يطلق عليهم الاقباط
واالاهم من ذالك هو الاشارة الى نوع الثياب وقوله ثياب من صوف فالمغرب العربي هو المعروف بالجلباب المصنوع من صوف الغنم و خصوصا المغرب بالذات حيث مازال هذا الجلباب يلبس الى يومنا هاذا وهو احد ارفع الالبسة التقليدية و اللباس الرئيسي في بلادنا
و يتخد طابعا آخر عند سكان الريف و الامازيغ و القبائل حيث يلبسون جلبابا بدون اكمام من صوف
اما مصر ساعتها فكانت معروفة بالقبطية المخططة المصنوعة من القطن و كان يرتديها العرب.
*** 
نعم هذا الحديث عن المغرب وأمثاله او كل ما يقال وقيل عن المغرب, والذي صال وجال الناس على مر الزمان في تفسير المعنى والمقصد منه وفي أغلب الأحيان يتوصلون لنتيجة أن المقصود بالحديث بلاد المسمى المغرب ومنهم من إتكأ على أن المعنى كل الدول التي تقع غرب الجزيرة العربية وهذا الفهم أصح لكن ليس الصحيح.

الإقتباس أعلاه لشخص نشره على الفيسبوك... فيه يستبشر ويتفتخر ويدعو للتفاؤل ومن بعد يقارن ما بين أسماء وأوصاف أخرى ذكرت في الأحاديث, وبعد أن حلل وفكر في الحديث وأدخل كل الأقطار التي تقع غرب جزيرة العرب أسقط الوصف في نهاية مقاله على بلاد المغرب العربي.

ما هي الحقيقة وراء كل هذا الزخم عن المغرب

سنقولها مباشرة المغرب المذكور في الحديث أعلاه هو السودان بالتحديد ولا ينطبق القول على سواه "وهوى الأنفس ليس له مكان هنا". فالسودان يتفق مع كل ما جاء في تحليل صاحب الإقتباس والأكثر في بقية الموضوع أدناه وفي مسألة الصوف لا تزال إلا يومنا قبائل تستخدمه ولكن بكل تأكيد لن يكفي هذا فما وراء القول أعظم وفيه من بعد البشارة أمانة بوزن الثقلين على عاتق هؤلاء الموصوفين إن ثبت من هم "وقد ثبت" واليوم تجلت أبعاد قول رسولنا الكريم الذي لا ينطق عن الهوى وما كان ناطقاً بغير علم وهو ذو الخلق العظيم تجد الكثير من الجهلة ينسبون له ما لا يصح ولا يعقل هنا نتحدث عن رد جاهلي لشخص في تعقيب على موضوع  ظهر [ذو السويقتين] هَـادِمِ الـكَـعْـبَـةِ الرجل الأسود من الحبشة ومخرج كنوزها | من السودان وباسم سليمان.
فالكل يردد لا فرق بين أعجمي ولا عربي ولا أسود ولا أبيض ولا أحمر على أصفر إلا بالتقوى ولكن تجدهم أشر وأنكر للحقيقة وفي هواهم إختاروا وفضلوا وما عادوا يهتمون إلا بهواهم وما ترضى به أنفسهم ومعتقداتهم الهشة, فتجد هذا يشتم ويستنكر ويرفض, وذاك يسئ ويسخر ويستهزئ وآخر يحتقر ويتعالى ويتكبر وأقبحهم من لا يعير القول أي إنتباه ويتجاوزه كأنا نخبره بمعلومة أو أمر لا يعنيه ولا يخصه أو كأنه علم ما يكفي في دنياه وله في آخرته ميثاق من الله وضمنها... فما عاد يبالي وعدم المبالاة هذه صفة أكثر الناس وهي الصفة الأبرز للجهل. والعامل المشترك بين مختلف هؤلاء الناس هو قصر الفهم وقوة المعتقدات الباطلة التي رسخت في الانفس على عصور من البرمجة وغسل للأدمغة وتشويه للفطرة السليمة وخراطة للفكر والمعتقدات منذ نعومة الأظافر "والعلم في الصغر كالنحت والنقش والحفر و... على الحجر وما أخطر هذه الحقيقة" وحتى الكبير أو من يحسب أنه كذلك والمكلف البالغ لا يفلت فتجد أغلبهم على دين ومنهج أبائهم ومجتمعاتهم وأصدقائهم ومعارفهم وشيوخهم وعلماءهم ونجومهم وشموسهم ومشاهيرهم أغناءهم وذوي النفوذ منهم ويولد إبن أدم على الفطرة فأبواه يهودانه وينصرانه.

 قبل أيام نشرنا بصفحتنا على الفيسبوك فيديو لأطفال في كرنفال لليهود وفيه العسكر وفي الفيديو تستطيع أن ترى كيف تتشكل العقليات والمفهوم هو نفسه ينطبق على البشر كلهم لا يستثنى منهم أحد ولك أن تسأل نفسك على دين من أنت؟ والحقيقة أن ما عاد المرجع لمعرفة الحق لا القرآن ولا السنة ولا العقل المسلح بالنية السليمة والهجرة إلى الله لا لدنيا يصيبها والمسلح بالبحث وبإرادة الحق ونصرته وغير المُسلِم للمُسلمات مع التسليم للحق بعد تأمل فيه فالعقل قال فيه علي بن أبي طالب سلام الله عليه فيما معناه "لوما أنزل الله الأديان والكتب لكان حري بالعقل إدراك الحق من الباطل والحلال من الحرام", لكن والضرب على الميت حرام فقد رفع العلم والذي هو غاية الإنسان الأولى ووقود العقل الفيصل بين الجنة والنار.

"خَلَقَ الْإِنْسَانَ مِنْ نُطْفَةٍ فَإِذَا هُوَ خَصِيمٌ مُبِينٌ.".
ولقد دخل المسلمون جحر الضب من وراء النصارى "إلا فئة قليلة من أهل المغرب وبدأ الإسلام غريباً ويعود غريباً كما بدأ وسيجدده السودان بقيادة روح الله عيسى بن مريم الموكل بالدجال".

العنوان أعظم أحداث التاريخ المغرب الجغرافي

رجوعاً إلى أعظم أحداث التاريخ فإلى الآن لم نذكره, في هذه السطور نبينه.
فبعد ان كان ما كان في فهم لأحاديث رسول الله الخاصة بالمغرب وعظم حظه وقدره, وكنتيجة لهذا صار المغرب بعد فتحه ودخول الإسلام إليه, صار قبلة ومنارة والمرجو منه فأتاه الناس ومن بعد تكونت الجماعات وولدت بدايات ومنه برزت الجماعات الصوفية وعظمت وهي في ذاتها أصبحت قبلة للناس وكبرت وأصبح المغرب العربي الأول على مستوى الدول الإسلامية فيها ومنه تصدر إلى بقية الدول. فكان هذا التسلسل من أعظم أحداث التاريخ وإلى اليوم أثره باقٍ وظاهر, لكن قد آن أوان توجيه وإظهار المراد الحق واستلام راية التكليف.
إقتباس
              

من الأحاديث الصريحة


في تفسير إبن كثير للقرآن في سبب نزول سورة الواقعة: قوله تعالى : ( ثلة من الأولين وقليل من الآخرين ) [ 13 - 14 ],
روى الإمام أحمد، عن أسود بن عامر، عن شريك، عن محمد، بياع الملاء، عن أبيه، عن أبي هريرة، فذكره . وقد روي من حديث جابر نحو هذا، ورواه الحافظ ابن عساكر من طريق هشام بن عمار: حدثنا عبد ربه بن صالح، عن عروة بن رويم، عن جابر بن عبد الله، عن النبي صلى الله عليه وسلم: لما نـزلت: فَيَوْمَئِذٍ وَقَعَتِ الْوَاقِعَةُ ، ذكر فيها ( ثُلَّةٌ مِنَ الأوَّلِينَ * وَقَلِيلٌ مِنَ الآخِرِينَ ) ، قال عمر: يا رسول الله، ثلة من الأولين وقليل منا؟ قال: فأمسك آخر السورة سنة ، ثم نـزل: ثُلَّةٌ مِنَ الأَوَّلِينَ * وَثُلَّةٌ مِنَ الآخِرِينَ ، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "يا عمر، تعال فاسمع ما قد أنـزل الله: ثُلَّةٌ مِنَ الأَوَّلِينَ * وَثُلَّةٌ مِنَ الآخِرِينَ ، ألا وإن من آدم إليَّ ثلة، وأمتي ثلة، ولن نستكمل ثلتنا حتى نستعين بالسودان من رعاة الإبل، ممن شهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له".
وفي رواية أخري,

قال عروة بن رويم : لما أنزل الله تعالى : ( ثلة من الأولين وقليل من الآخرين ) بكى عمر وقال : يا رسول الله ، آمنا بك وصدقناك ، ومع هذا كله من ينجو منا قليل ، فأنزل الله تعالى : ( ثلة من الأولين وقليل من الآخرين ) . فدعا رسول الله - صلى الله عليه وسلم - عمر فقال : " يا عمر بن الخطاب قد أنزل الله فيما قلت ، فجعل ثلة من الأولين وثلة من الآخرين " فقال عمر : رضينا عن ربنا ونصدق نبينا ، فقال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : " من آدم إلينا ثلة ، ومني إلى يوم القيامة ثلة ، ولا يستتمها إلا سودان من رعاة الإبل ممن قال لا إله إلا الله " .


قال الطبري – دار المعارف – ص (59) "قسم السخاء عشرة أجزاء ، تسعة فى السودان وجزء فى سائر الناس",
وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم "اتخذوا السودان فإن ثلاثة منهم من سادات أهل الجنة: لقمان الحكيم والنجاشي وبلال المؤذن".


غير الصريح


  وفيه يجب ذكر الآية الكريمة"وَلَوْ نَشَاءُ لأَرَيْنَاكَهُمْ فَلَعَرَفْتَهُمْ بِسِيمَاهُمْ وَلَتَعْرِفَنَّهُمْ فِي لَحْنِ الْقَوْلِ وَاللَّهُ يَعْلَمُ أَعْمَالَكُمْ" سورة محمد ( 30 ).
***
هذه الأية نزلت في المنافقين معناها أن الله عز وجل, لو شاء يريك الشئ "هنا المقصود المنافقين ولكنه أيضا ينطبق.." بسيمة ظاهرة لتعرفه أو أن يشاء لتعرفه في لحن القول ببمعنى"بالفة أو مشفر", هنا يأتي دور الأحاديث التي تتحدث عن الغرب وأهله والمعني منها السودان وأهله. لماذا أهل الغرب هم أهل السودان ببساطة إذا أخذ في الاعتبار موقع الرسول صلي الله عليه وسلم حين ذكر الحديث, ويذكر الغرب بمعنى غرب الجزيرة العربية, ستكون إفريقيا وليس كل أفريقيا ولكن ذلك الشريط الواقع غرب شبه جزيرة العرب ومنه السودان لكن الصبر فالتخصيص جاي, وفي كثير من الأحاديث أهل الغرب مقرونين بالدجال وعيسى عليه السلام والموضوع متشعب, ولكن حبة حبة. 
في حديث رواه كل من البخاري ومسلم وإبن ماجة قال رسول صلى الله عليه وسلم " لا يزال أهل الغرب ظاهرين على الحق حتى تقوم الساعة".

قال صلى الله عليه وسلم: "ثم يجيء عيسى ابن مريم من قبل المغرب مصدقاً بمحمد وعلى ملته فيقتل الدجال ثم إنما هو قيام الساعة" أخرجه الإمام احمد. طبعا نزول عيسى عليه السلام وظهور الدجال ليسا كما يعتقد البعض ممكن الناس تقرا للمعرفة أكثر عن حقيقة الدجال ينصح بذلك ولقدام هنتكلم عنه.  

وروى الامام الطبرى عن الرسول صلى الله عليه وسلم أنه قال: "انما يجدد هذا الدين آخر الزمان السود الجعد أهل الجلابيب من وراء البحر" واذا نظرنا الى الجزيرة العربية لا نرى شعبا من وراء البحار ينطبق عليهم وصفه صلى الله عليه وسلم الا السودان.
 

عن عثمان بن العاص قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : "يكون للمسلمين ثلاثة أمصار مصر بملتقى البحرين ومصر بالحيرة ومصر بالشام فيفزع الناس ثلاث فزعات فيخرج الدجال في أعراض الناس فيهزم من قبل المشرق فأول مصر يرده المصر الذي بملتقى البحرين فيصير أهله ثلاث فرق فرقة تقول نشامه ننظر ما هو ؟ وفرقة تلحق بالأعراب وفرقة تلحق بالمصر الذي يليهم ومع الدجال سبعون الفاً عليهم السيجان وأكثر تبعه اليهود والنساء ثم يأتي المصر الذي يليه فيصير أهله ثلاث فرق فرقة تقول نشامه ننظر ما هو ؟ وفرقة تلحق بالأعراب وفرقة تلحق بالمصر الذي يليهم بغربي الشام وينحاز المسلمون إلى عقبة أفيق فيبعثون سرحاً لهم فيصاب سرحهم فيشتد ذلك عليهم وتصيبهم مجاعة شديدة وجهد شديد حتى ان احدهم يحرق وتر قوسه فيأكله فبينما هم كذلك إذ نادى منادٍ في السحر : يا أيها الناس أتاكم الغوث ثلاثاً فيقول بعضهم لبعض : ان هذا لصوت رجل شبعان . وينزل عيسى ابن مريم عند صلاة الفجر فيقول له أميرهم : يا روح الله تقدم صلِ فيقول : هذه الأمة أمراء بعضهم على بعض فيتقدم أميرهم فيصلي فإذا قضي صلاته اخذ حربته فذهب نحو الدجال فإذا رآه الدجال ذاب كما يذوب الرصاص فيضع حربته بين ثنْدوتيه فيقتله وينهزم أصحابه فليس يومئذ شيئ يواري منهم احد حتى ان الشجرة لتقول يا مؤمن هذا كافر ويقول الحجر : يا مؤمن هذا كافر)
أخرجه احمد وصححه الحاكم.


كتبت صحيفة أخبار اليوم في العدد (352) تحت عنوان ( قدر أهل السودان ) بقلم محمد طنون قال: لقد ذكر الكتاب المقدس السودان أكثر من 30 مرة تحت أسماء عديدة منها كوش وتنبأ عن توجه السودان نحو الله فقال: (كوش تسرع بيدها نحو الله ) مزمور68-31

وأستطرد قائلاً( وفى الستينات من هذا القرن طاف العالم البريطانى مونتجمرى واط بعدد من الدول الاسلامية وجاء إلى السودان وقال إذا كان للإسلام عودة جديدة كدعوه إيمانية ونظام إجتماع فإن السودان هو المرشح لذلك)) وجاء فى المقال: ( وتذكر الأستاذة نجاة محمود فى (أخبار اليوم) إن عالماً كنديا جاء إلى السودان قبل عشرين عاماً وكتب فى إحدى الصحف الغربية عن إنطباعاته فى السودان وقال...".


في النهاية عايز أقول أن الغرب في القرآن أيضا موجود والمقصود به في لحن القول "السودان", ولكن لا يجب ذكره الآن, و أرجو من الناس ما تأخذ الأمر شخصي بمعنى أنني بحاول أقنع بكلام غريب أو ما شابه بل تأخذ الموضوع بفهم أن السنة والقرآن بحور واسعة ومتفرقة فالرواة كثر والمخرجين كثر والأحاديث أصناف ويمكن أن يكون حديث هنا وهنالك لا أثر له وهنالك الكثير غيرها , شكرا, وفي إنتظار سلام الله.


***
اقتباس من موضوع كتبناه قبل 6 أعوام بأحد المنتديات ولاقى رواج وتناقله الناس والمنتديات السودانية خاصة ولم نصرح في الموضوع أن من وراء كل هذا واقتران السودان باحداث آخر الزمان وراءه المسيح المهدي في الميلاد الثاني وهو القائد الذي بسره يغزو السودان الأرض ويفتحها وكان حريٌ بنا أن نفعل. الموضوع بعنوان هل تعلم أن السودان ذكر في السنة... بإمكانك البحث عنه في قوقل إن أردت.

ثم ماذا بعد أن يذكر السودان في السنة والقرآن

كان من الممكن كتابة الموضوع بأدلة أكثر وبشرح أدق لكن كما نقول دائماً في مدونتنا لا نعمد إلى إمطار الناس بالأدلة الشرعية لعديد من الأسباب ومنها ومن بينها أن الناس بسبب العلماء وتصانيفهم وآراءهم وهواهم وجهوا أنظار العامة نحو أشياء محددة وغيبوهم عن الكثير عن قصد أو من دونه لا تشكل فرقاً لأن في النهاية أنت المحاسب بما تحمله من عقيدة وإيمان. ولأن معظم الناس لا تلتفت لكلام رسول الله أو الله بالطريقة المناسبة وإذا رأوا تجارة أو لهواً تركوك قائماً, فبنفس الكيفية اليوم وفي الجاهلية الثانية الناس شغلتها دنياها لأبعد الحدود ويتمسكون بما تختاره أنفسهم من الدين وما يقع على هواهم ويروق لهم وتتجاهل وتعرض عن غيره. ولأن القلة الباحثين عن النجاة في زمان الظلمات هذا بإمكانهم الرجوع إلى سلسلة منشورات المسيح المهدي.
قد يجادل البعض في معنى كلمة السودان لكن نقول كل إحتمالات تؤيل وتفسير اللفظ تنطبق على السودان البلد الموجود اليوم أو على أهله بصفاتهم الجسمانية المعروفة.

إرتبط اسم أو وصف السودان في الأحاديث بالكثير ومن بينها الصريح وغير الصريح نذكر بعض الروابط.

 السودان في الكتب السماوية والإنجيل بالتحديد

ثلة الآخرين لن تستتم إلا بالسودان. 
في الإنجيل السودان متواجد بكثرة منها الآية أعلاه (كوش تسرع بيدها نحو الله ) مزمور68-31 والعديد من الآيات التي تتحدث عن إبن الإنسان وهذا اللفظ خاص بالمسيح عيسى بن مريم في ميلاده الثاني من أب وأم في ظاهر التشريع وهو ما أشار إليه القرآن في قوله تعالى: "لا أقسم بهذا البلد ووالد وما ولد" فالوالد هو رسول الله محمد والولد هو عيسى بن مريم في ميلاده الثاني مهدياً بنسب رسول الله وابنه والنفي للتخصيص لأن عيسى بن مريم ليس بضعة من أحد ونسبه لرسول الله ظاهري وتشريعي لا حقيقي. ويؤكد ذلك الكثير من الأحاديث وخصوصاً التي تذكر صراحة " رجل من أهل بيتي يزعم أنه مني وليس مني" فرة أخرى يتكرر الإثبات والنفي في نفس السياق وهذا أمر خاص لا ينطبق إلا على عيسى بن مريم في ميلاده الثاني ولا يوجد من يستطيع تبيانه وإخراجه للناس إلا هو.

والمغرب مذكور في الإنجيل بوصف مكان خروج البرق منه ورؤيته والبرق والنور المعني بهما المسيح في ميلاده الثاني, وفي القرآن سريعاً نقول أيضاً الغرب موجود وهو مكان نزول الشمس و العين الحمئة هي طينة المسيح في ميلاده الثاني والحمأ هو منشأ آدم عليه السلام لهذا لطالما إقترن آدم بعيسى, وبالتأكيد الشمس التي تغرب في العين الحمئة ليست هي الشمس الظاهرية كما فسرت على مر القرون وإنما روح المسيح عيسى بن مريم ولطالما شبه الأنبياء بالشموس. وهذا هو الحق في تفسير هذه الآيات لكي يتخذ الجهلة أمر الله هزوا.

"حَتَّىٰ إِذَا بَلَغَ مَغْرِبَ الشَّمْسِ وَجَدَهَا تَغْرُبُ فِي عَيْنٍ حَمِئَةٍ وَوَجَدَ عِندَهَا قَوْمًا"

موضوع بهذا المسمى إطلع عليه...

فضيحة غروب الشمس في عين حمئة

 نقطة أخرى إرتباط المغرب بعيسى بن مريم وأنه المكان الذي يجيء منه المسيح عيسى بن مريم مهدياً. والعارف باللغة العربية يعلم أن المجيء يسبق النزول ونعلم أن الناس تاهوا وضلوا في نزول المسيح عيسى بن مريم ولكن الحق نقول.

إقتران المغرب في أول حديث بالدجال وذكره وإقترانه بفتحه وغزوه وهذا في حد زاته مبين لضعف إعتقاد الناس في الدجال وضلالهم فيه وكما أكدت الأحاديث أن الناس لن تعرف الدجال وستتبعه عن جهالة وعن إعراض.

تغزون جزيرة العرب تغزون فارس تغزون الروم وتغزون الدجال فهذا التسلس هو القادم. وأهل المغرب بقيادة المسيح سليمان هم أهل هذا المقام.

أما حديث ملتقى البحرين فهو محدد بشكل حاسم أن المقصد هو السودان البلد الجغرافي الذي يحمل الإسم والذي في ملتقى البحرين والعالم يعرف ذلك ولأن الأمصار الأخرى في الحديث حل فيها الدجال ولم يتبقى من سوا مصر ملتقى البحرين "السودان" لم يحل فيه الدجال وسيبدأ منه رد الدجال عند نزوله به ومع كل ليلة وأخرى تتجلى أحداث هذا الزمان لتكمل مراد الله الحق من خلقه.

والإجابة على السؤال في الكراكتير تصبح أقل غموضاً بمرور الأيام.


حدثنا قتيبة بن سعيد حدثنا جرير عن عبد الملك بن عمير عن جابر بن سمرة عن نافع بن عتبة قال كنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في غزوة قال فأتى النبي صلى الله عليه وسلم قوم من قبل المغرب عليهم ثياب الصوف فوافقوه عند أكمة فإنهم لقيام ورسول الله صلى الله عليه وسلم قاعد قال فقالت لي نفسي ائتهم فقم بينهم وبينه لا يغتالونه قال ثم قلت لعله نجي معهم فأتيتهم فقمت بينهم وبينه قال فحفظت منه أربع كلمات أعدهن في يدي قال تغزون جزيرة العرب فيفتحها الله ثم فارس فيفتحها الله ثم تغزون الروم فيفتحها الله ثم تغزون الدجال فيفتحه الله قال فقال نافع يا جابر لا نرى الدجال يخرج حتى تفتح الروم".
أخرجه الإمام مسلم في صحيحه.


وما أكثر العبر وأقل المعتبرين

عودة عيسى عليه السلام
 المهدي المسيح في الميلاد الاول - المسيح في الميلاد الثاني

 مواضيع عن المسيح والمهديين عالمية وليست محصورة


هل ينتظر المسلمون المهدي أم المسيح؟

 ظهر [ذو السويقتين] هَـادِمِ الـكَـعْـبَـةِ الرجل الأسود من الحبشة ومخرج كنوزها | من السودان وباسم سليمان
خروج الدجال آخر الزمان أم في كل زمان دجال.
 معنى فتنة المحيا والممات ، وهل الديمقراطية من فتنة الدجال  
 Good question on Qoura about the second coming
English is not our first languages 3.
a blog is a good place for info but not all
this website is for link..
fixing the world is a designer job "god"
thanks to social platforms we can share the news of the return
the fallen of the materials and the rise of the spirit is a fact this way of living is no longer...

سلسلة منشورات المسيح المهدي المحمدي سليمان ابو القاسم موسى.

كثُر ادعاء المهدوية ولا يمكن ان يكون بناءا على رؤى منامية | كثرة الرؤى إشارة بينة أن هذا زمان خروجه

 قناة العربية تتحدث عن كثرة حالات الجزب وادعاءات المهدي المنتظر
 مجموعة وصفحة الفيسبوك هنا الصفحة الرسمية للمدونة
موضوع آخر الريس انت الريس  سلمها لعيسى  | السر وراء هتافات المؤتمر الوطني السودان وعيسى 

معنى العقل عند اهل البيت عليهم السلام


أو إبحث في قوقل  باحد المواضيع ادناه
صفة وجود ياجوج وماجوج من القرآن هل هم كما نتصور "مقفولين أو تحت الأرض"؟ أم لا؟ وهل هناك مبرر لهذا الاعتقاد وداعم؟

بعض الأحاديث والمعلومات عن العلماء لكي لا تتبعوهم من غير فهم فقط لانهم.. "صفة الإمعة"

حـسن الـنوايا واتباعنا... لا يكفي لكي نكون على الفهم الصحيح وا

هل الدجال كما يتصوره الكثيرين "إنسان أعور يحمل جنتين يحي ويميت وينزل المطر" أم هنالك حقيقة مختلفة ...

من المواضيع شائعة الفهم الخاطئ كيفية نزول عيسي ع ومكان وزمن مجيئه, وعلاقته بالمغرب

هل التجديد في فهم القرآن والسنة مقبول ولا كل محدثة بدعة وهو حصر على السلف

غاية التكليف أن تبلغ بالنفس عزرها من البذل والإخلاص ولا يكلف الله نفساً إلا وسعها

--------------------------------------------------------------------------------------------------------

الكاتب أحد أنصار المسيح المهدي سليمان
السلام عليكم بلاغ وليُعلم الحاضر والغائب/ ظهر المسيح في الميلاد الآخر, نعلم أن ما ندعوا إليه وهو الإيمان والتصديق بمبعث المسيح عيسى بن مريم سودانياً بكل معاني الكلمة, ظهور المهدي المنتظر هو ذو السويقتين هو المسيح, نعلم أن هذا الأمر يصعب تصديقه للكثير وجزء هام عدم تصديق علماءكم إعراضاً, المُعاصرين لأحداث العالم اليوم وظنكم خيراً بهم, والخطأ في أن سلمتم لهم أمر دينكم لدرجة كبيرة, وبكل تأكيد علماء اليوم يعلمون تمام العلم بأمر سليمان أبو القاسم وقد ناظر عدد كبير محلياً وخاطبهم عالمياً ولكنه الإعراض وحب الأنفس , وما كان منهم إلا ما ذكره رسول الله من علماء آخر الزمان واتباع السلطان, ونُكرر كثرة المدعين للمهدية ليس مناصاً, ومع العلم أن أتباعهم في الفكر ضلوا والؤمن فتاش على دينه فلا حُجة عند الله لأحد ومن أعرض فلنفسه والله وكيل بأمره, وليذكُر الناس أن شعار أصحابه أمِت أمِت أمِت ويقتل حتى يرضى الله .

‏ المسيح في الميلاد الآخر - راد الدجالThe Second Coming‏
 المسيح المهدي ذو لسويقتين

الكاتب أحد أنصار المسيح عيسى بن مريم
وليس شخص صاحب الدعوة, بلاغ لكل الناس/ ظهر المسيح المهدي, وهذه المقالات لا تمثل الدعوة وكاتبها ليس المسيح للإطلاع على المدونة Sitemap خريطة الموقع كاملة إقرأ وللإطلاع على منشورات المسيح الموقع الرسمي للمسيح.